ليبيا - لبدة الكبرى

تجمع "ألف" بين الدول والشركاء الخاصين الذين قرروا توحيد الجهود لحماية التراث المهدد بالخطر

مجلس المؤسسة هو الهيئة الصانعة القرار في "ألف". فهو الذي يشرّع توجّهاتها الإستراتيجية ومبادراتها وشراكاتها، ويختار ما سيتم تمويله من مشروعات. ويرأس هذا المجلس الدكتور توماس س . كابلان، وهو رجل أعمال ومحسن أميركي، بينما يتم التناوب دوريًا على منصب نائب الرئيس بين كلّ من سعادة السيد محمد آل مبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبو ظبي وممثل الإمارات العربية المتحدة، والسيدة باريزة خياري، مستشارة رئيس الجمهورية الفرنسية وممثلة الحكومة الفرنسية. أما بقية أعضاء المجلس المتمتعين بحق التصويت فهم ممثلون لدول ومؤسسات ومحسنون وشخصيات مؤهلة مساهمة في الميزانية.
"ألف" هي تعبير عن "تحالف" بين العديد من الدول والشركاء الخاصين والخبراء، وهو ما يضمن لها رؤية تعددية. وقد قررت الدول والمؤسسات التالية أن تجتمع معًـا لتمويل تلك المبادرة. وقدمت كلّ من فرنسا والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ودولة الكويت والمملكة المغربية واللوكسمبورغ والصين دعمـًا ماليـًا لها. وتستفيد "ألف" من دعم سويسرا كما تلقّت تبرّعات من مؤسسة أندرو و. ميلون، ومن رجل الأعمال المحسن الدكتور توماس كابلان، والسيد جان كلود قاندور. وقد تمّ دفع 60 مليون دولار أميركي من أصل تعهّـدات مالية قدرها 77.5 مليون دولار أميركي.

تتمثل مهمة اللجنة العلمية في تسليط الضوء لمجلس المؤسسة على النواحي العلمية ذات الصلة بصياغة الإستراتيجية وباختيار المشروعات وإنشاء لوحات التقييم العلمي. ويرأسها السيد جان- لوك مارتينيز، رئيس - مدير متحف اللوفر، وتتكون بقية أعضاء اللجنة من خبراء دوليين في مجال حماية التراث الثقافي.

توفّر لجنة التمويل والتنمية الدعم لمجلس المؤسسة فيما يتعلق بسياسة الاستثمار وتطوير نشاطات "ألف" وتنميتها. ويترأسها الدكتور رِتشارد كورين وتتكون عضويتها من كلّ من السيدة رينا م. دوسيستو، والسيدة ديبورا ستوك، والسيد سعود الحُساني، والمدير التنفيذي.

تشرف لجنة تدقيق الحسابات على الالتزام بمعايير المحاسبة والشؤون المالية، كما تراقب أعمال تدقيق الحسابات الداخلية والخارجية وتضمن أن تدار الأمانة بشكل صحيح. ويرأس هذه اللجنة السيد جمال س. عمر وتتألف عضويتها من كلّ من السيد جفري د. بلانكيت ج.د. والسيد عبد الرزاق الزواري.

تضمن لجنة الأخلاقيات والحوكمة والمكافأة التزام المؤسسة بمعايير الأخلاقيات المتعارف عليها. ويرأسها السيد جان كلود قاندور وتضمّ عضويتها كلّا من البروفيسور ماركوس هيلغرت والسيد مارك أندريه رينولد.

الأمانة هي الهيئة التنفيذية لمؤسسة "ألف" وهي مكلّفة بالإدارة اليومية وبتنفيذ الإستراتيجية وقرارات مجلس المؤسسة. وتنظم الأمانة بشكل خاص، الدعوة لتقديم المشروعات، وتفاوض اتفاقيات الدعم المالي وتبرمها، وتتولى مراقبة المشروعات ومتابعتها، وتعدّ اجتماعات مجلس المؤسسة وقراراته، وتدعم مختلف اللجان المتخصصة، وتساهم في تعميق الوعي، وفي الترويج وجمع التبرعات.

وقد تمّ تنظيم الأمانة بوصفها بداية عمل المؤسسة الناشئة، ويديرها مدير تنفيذي هو السيد فاليري فريلاند والسيدة فرانس ديماريه بوصفها نائب المدير التنفيذي ومدير الشؤون العلمية والمنح.

الرئيس، الدكتور توماس س. كابلان (متبرع خاص)

نائب الرئيس، سعادة السيد محمد آل مبارك (الإمارات العربية المتحدة)

نائب الرئيس، السيدة باريزة خياري (فرنسا)

السيد جمال عمر (المملكة العربية السعودية)

صاحبة السمو الأميرة حصّـة الصباح (الكويت)

السيد مهدي قطبي (المغرب)

سعادة السيد غي أرِنديت (لوكسمبورغ)

السيد وين دايان (الصين)

الدكتورة مارييت وسترمان (مؤسسة أندرو و. ميلون)

السيد جان كلود قاندور (متبرع خاص)

الدكتور رِتشارد كورين (شخصية مؤهلة)

البروفيسور الدكتور ماركوس هيلغرت (شخصية مؤهلة)

البروفيسور مارك أندريه رينولد (سويسرا)

إرنِستو أوتون راميريز (منظمة اليونسكو)

السيد جان- لوك مارتينيز (رئيس اللجنة العلمية)

السيد فاليري فريلاند (المدير التنفيذي)

الرئيس، السيد جان لوك مارتينيز (فرنسا)

الدكتور منير بوشناقي (الجزائر)

السيد جوشوا دافيد (الولايات المتحدة الأميركية)

الدكتور قيس حسين رشيد (العراق)

السيد صاميول سيديبي (مـالي)

السيدة بهيجة سيمو (المغرب)

السيد وانغ شونفا (الصين)

السيد فاليري فريلاند، المدير التنفيذي

السيدة فرانس ديماريه، نائب المدير التنفيذي – مدير الشؤون العلمية والمنح

Mr. Laurent Oster, Finance and Administration Officer

Mr. Andréa Balbo, Project Manager

Ms Alexandra Fiebig, Project Manager

السيدة روزالي غونزاليس، مدير المشروعات.

السيدة لورا ويليس، مساعد تنفيذي